• من
    من أجل بعض الكرامة في الموازنة العامة
    الكلمات : 691
  • أبعاد
    أبعاد العدوان على فنزويلا
    الكلمات : 1413
  • مجموعة
    مجموعة QNB: البيانات المالية للتسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2018
    الكلمات : 489
  • الجيش
    الجيش السوري يوسع سيطرته في بادية السويداء
    الكلمات : 154
  • هذه
    هذه ازمنة رثة وفادحة
    الكلمات : 1008
عضوية الموقع
البريد الالكتروني
كلمة المرور
بحث متقدم
المقالة
النوع
البلد
موانع التردد الروسي بالاستثمار في السودان - العالم العربي
خبرأونلاين
خبرأونلاين

رأت مصادر إقليمية، أن الدول الكبرى الصاعدة ليست على عجلة من أمرها فيما يخص الانفتاح على السودان والاستثمار فيه، وحتى تقديم المساعدات المالية والقروض للسودان بات أمراً تدرسه الدول بدقة ولفترات طويلة، والسبب يكمن بحسب خبراء، الى المناخ السياسي المضطرب وكذلك الى حالة الفساد في هذا البلد الفقير.

إلى ذلك، فقد قام المركز التحليلي التابع للحكومة الروسية بدراسة حول الوضع الاقتصادي في السودان لكي تبني الحكومة الروسية على مقتضاه سياستها فيما يخص التعاون مع السودان أو تقديم المساعدات المالية أو الإنسانية.

وقال خبير في الشأن السياسي: لكي لا نطيل الصراخ والعويل، ما نريد ذكره ان المركز الروسي هذا توصل الى نتيجة بسيطة وواضحة ان الوضع السوداني الاقتصادي والاستثماري سيء جدا وبالتالي لا يمكن نصح الحكومة بالقيام بتقديم اي مساعدات مالية او حتى انسانية للسودان، لان الأموال اما سينهبها الفاسدون او ستذهب لسداد ديون السودان امام الشركاء الغربيين.

وأضاف بالقول: اما المساعدات الانسانية فايضا يتم نهبها ومن ثم بيعها من قبل شبكات الفساد المتعلقة بالسلطة، بدلا من تقديمها مجانا لمستحقيها. أي بكلا الحالتين من الغباء المسارعة الى تقديم المساعدات للسودان في ظل هذا الوضع الراهن، وعليه فالحكومة السودانية عليها العمل على تحسين الشروط والحالة العامة قبل طلب أي قروض او مساعدات مالية.

في حين، يرى مراقبون أن روسيا ليست لوحدها في هذا المجال، فحتى الدول العربية كالسعودية والامارات اعلنت مؤخرا انها ضد شطب ديون السودان، وانها لن تقدم قروضا جديدة، والاسباب ذاتها، اي الفساد والسرقة والنهب.

الكاتب : خبر أونلاين
التاريخ : 19-09-2021
كتاب
Designed and developed by Web Perspective
© Khabar Online